انتفاخات البطن والقولون … أسبابها وكيفية علاجها

تمت الكتابة بواسطة: إيمان عادل
دقائق 4

انتفاخات البطن من الأمراض التي يعاني منها الكثير من الأشخاص ويتعرضون لها بشكل مفاجىء وفي أي وقت دون سابق إنذار.

ويمكن تعريف انتفاخات البطن على أنها زيادة في حجم المعدة نتيجة وجود غازات فيها بالأخص في الأمعاء.

تحدث الغازات المسببة للانتفاخات بسبب تناول الأطعمة التي تسبب الانتفاخ بحد ذاتها مثل البقوليات، الملفوف، تناول المشروبات الغازية، والأطعمة السريعة والغير صحية.

وبالنسبة للشخص المتعرض لمرض انتفاخ البطن يشعر بثقل وضيق شديد فيعجز عن القيام بمهامه وأنشطته اليومية.

ويضطر إلى الذهاب بشكل مستمر إلى المرحاض للتخلص من الغازات المتواجدة في بطنه.

لا يمكن الجزم بأن جميع الأشخاص يتعرضون لمرض انتفاخ البطن بنفس الشدة والحدة أو حتى يستمر الانتفاخ معهم نفس الفترة الزمنية.

فطبيعة الجسم نفسه تتحكم بشكل كبير في مدة وأعراض الانتفاخ.

بالإضافة إلى أن طريقة التعامل مع الانتفاخ والإجراءات المتخذة ضده تتحكم هي الأخرى في أعراضه.

يعتبر الأشخاص المصابين بأمراض القولون وأمراض الجهاز الهضمي ومن يعانون من السمنة هم الأكثر عرضةً للإصابة بانتفاخات البطن بشكل مستمر كما أن المعاناة لديهم من المرض تكون أكثر حدةً من غيرهم.

أسباب انتفاخات البطن

هناك الكثير من الأشياء المتسببة في الشعور بحالة انتفاخات البطن.

وكما ذكرنا فإن طبيعة الجسم وما يعاني منه من أمراض ومدى استعداده للتعرض للانتفاخ تتحكم في الإصابة.

ومن ضمن أسباب انتفاخات البطن:

  • زيادة الوزن والسمنة المفرطة من أكثر الأمور المسببة لانتفاخ البطن، فالانتفاخ يرتبط بشكل واضح بالسمنة فكلما زادت نسبتها كلما زادت احتمال التعرض للانتفاخات والغازات.
  • ميل الفرد لتناول الأطعمة الغنية بالزيوت يزيد من حرقة المعدة وهو ما يتسبب في الانتفاخ.
  • الإصابة بانسداد الأمعاء واحدة من أهم أسباب الانتفاخ وبالأخص حالات الانسداد التي ينتج عنها الإمساك وهو ما يؤدي إلى تراكم الغازات في الجسم.
  • إصابة الفرد بحساسية من بعض أنواع الطعام مثل التحسس من الألبان ومشتقاتها.
  • تواجد هواء داخل الجسم يؤدي إلى الانتفاخ، وهناك مجموعة من العوامل التي تتسبب في تراكم الهواء داخل الجسم ومنها مضغ العلكة، تناول الطعام بسرعة، والتدخين.

أعراض انتفاخات البطن

الشخص المصاب بالغازات والانتفاخات تظهر عليه مجموعة من الأعراض ومن ضمنها:

  • تضخم البطن وزيادة حجمها، الانتفاخ من أول أعراضه زيادة حجم البطن عن معدلها الطبيعي، كما أن شكل البطن المصابة بالانتفاخ يكون كروي أكثر.
  • الشعور بالضيق حتى عند الجلوس مع فقدان القدرة على ثني الجسم للأمام دون الشعور بالألم.
  • المعاناة من اضطرابات كثيرة في الأمعاء، فالشخص المصاب بانتفاخ البطن تضطرب معدته بصورة كبيرة وينتج عن هذا الاضطراب الإصابة بالإسهال، أو الإمساك حتى حسب طبيعة الجسم.

طريقة علاج انتفاخات البطن

توجد الكثير من الطرق والوصفات الطبيعية التي يمكن استخدامها من أجل التخلص من انتفاخات البطن.

ولكن الأهم من اتباع هذه الوصفات الحرص على التخلص من الأسباب المؤدية للإصابة بالانتفاخ والتي تم ذكرها في الأعلى.

من أهم خطوات علاج انتفاخ البطن الحرص على تناول طعام صحي وتجنب الأطعمة المتسببة في الإصابة بالانتفاخات.

مع الاهتمام بشرب الأعشاب الطبيعية مثل النعناع واليانسون.

كما يمكن استخدام الشاي الأخضر والذي أثبت فعاليته في التخلص من الأمراض الهضمية وأمراض القولون التي تكون مصحوبة في الغالب بغازات تكون هي السبب الرئيسي في الإصابة بانتفاخات البطن والمعدة.

الرياضة من أهم الأمور المساعدة على التخلص من الانتفاخات مثل رياضة الركض، الكارديو وحتى المشي مسافات طويلة.

يسعدنا مشاركتك للمقال