هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية

هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية، يعتبر خمول الغدة الدرقية من الأمراض التي يجب الاهتمام بعلاجها ومتابعتها بصفة دورية ، نظرا لأنها قد تؤدي إلى العديد من الآثار الجانبية والخطيرة على صحة الإنسان ، وهناك العديد من التساؤلات حول مرض كسل أو خمول الغدة الدرقية ، وما طرق علاجه وهل يمكن الشفاء نهائيا منه .

هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية

خمول الغدة الدرقية وهو قصور الغدة الدرقية في تأدية عملها المتمثل في إفراز الهرمونات في الدم مباشرة ، يؤدي إلى حدوث بعض المضاعفات في جسم الإنسان ، وذلك لأن الغدة الدرقية هي المسؤولة عن إفراز هرمون “ثلاثي يود الثيرنين” أو الذي يطلق عليه” الثيروكسين” ، وهو ضروري لجسم الإنسان ولا غنى عنه ، فهو هرمون أساسي لعمليات الأيض وهو تحويل الغذاء في المعدة والجسم إلى طاقة .

كيفية تشخيص خمول الغدة الدرقية

هناك العديد من الأعراض الخاصة بخمول الغدة الدرقية ولكن يتم الاعتماد على قياس مستوى الهرمون المنشط للغدة الدرقية ، وقياس مستوى هرمون الثيروكسين وهو الهرمون الذي تفرزه الغدة الدرقية ، فعدة يطلب الطبيب قياس هرمون ثلاثي يود الثيرونين لتحديد ما إذا كان الشخص مصاب بخمول الغدة الدرقية أم لا ، وذلك عن طريق معرفة مستويات الهرمونات ، فإذا كان هرمون الثيروكسين منخفض يكون الشخص مصاب بخمول الغدة الدرقية .

هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية
هل يمكن الشفاء من خمول الغدة الدرقية

كيفية علاج خمول الغدة الدرقية وهل يشفى المريض

بعد عمل الفحوصات اللازمة والتأكد من الإصابة بمرض خمول الغدة الدرقية ، يصف الطبي عادة دواء “الثايروكسين” وهو علاج بديل لهرمون الثايروكسين التي تفرزه الغدة الدرقية في الجسم بطريقة طبيعية ، ويتم تحديد جرعة هذا الدواء وفقا لحالة المريض وحاجته ، ويبدأ المريض في الشعور بالتحسن بعد 1-2 أسبوع من تناول الدواء ، خاصة بعض الأعراض مثل الشعور بالتعب والإرهاق ، وعادة ما يتم أخذ الدواء لفترات طويلة أي مدى الحياة ، حيث يستخدم كبديل لنقص هرمون الغدة الدرقية في الجسم ، لذلك ينبغي مراجعة الطبيب إذا لم تتحسن الحالة .

نصائح استخدام دواء ثايروكسين

– يجب تناول الدواء قبل 30 دقيقة من وجبة الفطور ، فيتم أخذه على معدة فارغة لأن وجود طعام في المعدة يؤثر على امتصاص الدواء ، والجسم بحاجة للامتصاص ليحصل على تركيز جيد للدواء .

مقترح بناء على أهتمامك

– يجب المباعدة بين دواء خمول الغدة الدرقية والأدوية الأخرى التي تحتوي على الحديد أو الكالسيوم ، 4 ساعات على الأقل ، لأنهما يؤثران على عملية الامتصاص .

– كما يجب المباعدة بين الأدوية المخصصة لعلاج الحموضة بعد تناول الثليروكسين على الأقل 4 ساعات .

– لا تتوقف عن تناول الدواء بشكل مفاجئ ، ولا تقم بزيادة أو خفض الجرعات التي تحصل عليها من هذا الدواء .

– احرص على أخذ كمية كافية من العلاج إذا كنت تعزم على السفر ، فلا يجب تبديل الأسماء التجارية لهذا الدواء .

الحمية الغذائية لمرضى خمول الغدة الدرقية

ليس هناك حمية غذائية محددة لمرضى خمول الغدة الدرقية ، ولكن ينصح بكثرة تناول الخضروات والفواكه والابتعاد عن الأطعمة الدسمة والمليئة بالدهون ، حيث يحتاج الجسم لرفع عمليات الأيض .

هل يمكن استبدال الدواء بالأطعمة الغنية باليود

يعتبر خمول الغدة الدرقية الناتج عن نقص اليود من الحالات النادرة ، وهناك العديد من الأطعمة الغنية باليود التي يمكن تناولها ، لكن لا يمكن الاستغناء عن أخذ الجرعات المحددة من الدواء .

فقدان الوزن لدى مرضى خمول الغدة الدرقية

يساعد دواء الغدة الدرقية “الثايروكسين” على تحسين عمليات الحرق في جسم المريض ، على الرغم من ذلك يعتبر فقدان الوزن عملية صعبة لمريض الغدة الدرقية ، لذلك ينصح بممارسة الرياضة يوميا والحرص على مراقبة السعرات الحرارية التي تستهلكها يوميا ، وخفضها قدر المستطاع .

جدير بالذكر أنه ينبغي على مريض خمول الغدة الدرقية عدم تناول أية مكملات غذائية لخفض الوزن بدون استشارة الطبيب المتخصص ، حيث تفتقر معظم هذه الأدوية إلى الأمان وفقا للدراسات والأبحاث ، لذلك يفضل الاعتماد على الحمية الصحية المتوازنة وممارسة التمارين الرياضية بانتظام .

قد يعجبك ايضا