سلحفاة الصحراء

سلحفاة الصحراء

إذا قمت بزيارة صحراء كاليفورنيا سوف ترى سلحفاة صغيرة على الرمال، هذه هي سلحفاة الصحراء.

هذا النوع من الحيوانات بطئ في النمو وعمره طويل، لم يتغير كثيرًا خلال 200 مليون سنة الماضية، إنها أكبر سلحفاة أرضية في الولايات المتحدة.

وتعد نوع أساسي في النظام البيئي لصحراء موهافي، حيث توفر الجحور للحيوانات الأخرى.

وتنشر البذور التي تتبقى من وجباتها على الأرض لكي تعيد توطين النباتات والأعشاب المحلية في الصحراء، درع السلحفاة (القشرة العلوية) لونه بنيًا أو رماديًا.

تتمتع سلحفاة الصحراء بسمع جيد، لكن ليس لها أذن خارجية، كما توفر صدفتها مساحة كبيرة لرئتيها ولتنظم الحرارة لديها، لكي تستطيع التكيف على الحياة في الصحراء.

الموئل والنظام الغذائي لدى سلحفاة الصحراء

الموئل

من المعروف أن الحياة في الصحراء قاسية، درجات حرارة تصل إلى ما فوق 41 درجة مئوية، مع القليل من الأمطار.

وبالرغم من هذا فإن سلحفاة الصحراء مهيأة للتعامل مع مثل هذا الطقس القاسي.

حيث تختبئ في الجحر ويقل نشاطها أثناء الصيف مع ارتفاع درجة الحرارة، لديها أطراف أمامية تساعدها على الحفر.

حيث تقوم السلحفاة بحفر أحواض بالتربة للسيطرة على المطر القليل الذي ينزل.

تتذكر أين تقع هذه الثقوب التي حفرتها، وتذهب إليها بع انتهاء المطر، كما تقوم بتخزين المياه إلى ما يصل إلى 40% من وزن جسمها داخل المثانة لكي تمتصه عند الضرورة.

يطلق على السلاحف الصحرواية اسم (غوفر) حيث أنها تعيش في الجحور تحت الأرض كما يفعل الغوفر تمامًا، حيث أنها تقضي الكثير من الوقت تحت الأرض.

وهي قادرة على البقاء على قيد الحياة مع القليل من الطعام، تعد من حيوانات الدم البارد.

فدرجة حرارتها نفس درجة حرارة محيطها، لذا تساعدها الجحور على التبريد في درجات الحرارة العالية.

خلال فصل الشتاء عندما يكون الطعام شحيحًا، فإن السلاحف تقوم بعمل سبات يشبه سبات الزواحف داخل جحرها مع الأوساخ المتراكمة عند المدخل لكي تمنع المطر والبرد طوال فصل الشتاء.

عندما يأتي الربيع تظهر السلاحف، والشمس مشرقة ودافئة لبدء عملية الأيض، ثم تتناول النباتات.

تحمي الجحور السلاحف من الحيوانات المفترسة؟، والذئاب والثعالب، يمكن أن يصبح بيض السلاحف وجبة للسناجب وللظربان، والغربان.

تنشط السلاحف الصحراوية بالربيع، وفي أوائل الصيف، وخلال موسم النشاط تنتقل خلال منزلها لتناول الطعام، حيث تستخدم عدة جحور  على حسب الحاجة.

النظام الغذائي

تتناول الأعشاب والزهور والفاكهة والصبار، هذه الأطعمة تحتوي على الكثير من الرطوبة.

تجعل سلحفاة الصحراء تظل لمدة تصل إلى عام دون ان تحصل على ماء عذب.

السلاحف ليس لها أسنان، لكن لديها منقار يساعدها على طحن الطعام، تحتاج السلحفاة الصحراوية إلى حوالي 20-30 يومًا لكي تهضم طعامها.

تقوم بنشر البذور من وجباتها، هذا يساعد على إعادة توطين النباتات والاعشاب المحلية بالصحراء.

الحياة العائلية

لا تتزاوج سلحفاة الصحراء الأنثى حتى عمر 15-20سنة، وتستطيع أن تقوم الانثى بتخزين الحيوانات المنوية حتى تكون الظروف مناسبة.

فتضع في النهاية من2-14 بيضة داخل عش محفور بالقرب من جحرها.

تضع البيض من شهر مايو إلى شهر يوليو، لا تقوم الأم بالمدافعة عن العش أو تربية الصغار، بعد 90-120 يوم من الحضانة يفقس البيض، ويدافعون عن أنفسهم.

المخاطر والتهديدات

منذ عام 1989 قامت الحكومة الأمريكية بحماية سلحفاة الصحراء بجميع أنحاء صحراء كاليفورنيا ونيفادا وأريزونا.

حيث انخفض أعدادها بالصحراء البرية بنسبة تقديرية 90% في السنوات العشرين الماضية.

هل الإنسان السبب في ذلك؟

عندما تسير السيارات والشاحنات وغيرها على الطرق الوعرة تسبب أضرارًا بمجتمع النباتات الصحراوية، فيتم تدمير النباتات، فتصبح السلاحف دون مصدر للغذاء أو الماء.

ويمكن أن يستغرق الأمر 200 سنة لاستعادة الموائل المدمرة.

كما أن تطوير مشاريع الإسكان ومشاريع الطاقة الشمسة حول بعض المدن الصحراوية القديمة، والتي معظمها جزء كبير منها موطن السلحفاة الرئيسي.

نتيجة هذا الازدهار في البناء يتم تهجير أعداد كبيرة من السلاحف او قتلها على الفور

كما جلبت أعداد السكان الكبيرة المزيد من الحيوانات المفترسة التي تتغذى على القمامة البشرية والعلف في جميع أنحاء الصحراء.

حقائق عجيبة

تقضي سلحفاة الصحراء 95% من حياتها في الجحر، كما يمكن أن تحتفظ بالحيوان المنوي وتضع بيضًا لمدة تصل إلى 15 عامًا بعد التزواج مرة واحدة مع الذكر.

يعتقد العلماء ان السلاحف الصحراوية تعيش أطول من البشر، إن أفرغت مثانة السلحفاة من الماء فإنها سوف يحدث لها جفاف وسوف تموت.

قد يعجبك ايضا