هل زيت الخروع مفيد للبواسير

تمت الكتابة بواسطة: دعاء السمري
دقائق 6

هل زيت الخروع مفيد للبواسير ؟ تعد البواسير من الحالات التي تسبب ألمًا شديدًا، ولهذا يتم البحث عن وسائل مختلفة لتخفيف الألم والالتهاب الناتج عنها، وقد يلجأ البعض لاستخدام الزيوت مثل زيت الخروع، ولكن هل زيت الخروع مفيد للبواسير أم لا ؟

هل زيت الخروع مفيد للبواسير

هل زيت الخروع مفيد للبواسير ؟ يمكن بالفعل أن يكون زيت الخروع مفيد للبواسير، فهو يمكن أن يهدئها قليلاً ، إلا أنه ليس بعلاج نهائي للبواسير، وقد يساهم زيت الخروع في تليين البراز، وهذا أمر مهم لمرضى البواسير، حيث لابد من الحفاظ على ليونة البراز.

هل زيت الخروع مفيد للبواسير

تطبيق زيت الخروع للبواسير

بعد أن تعرفنا هل زيت الخروع مفيد للبواسير أم لا، فعلينا الاطلاع على طريقة تطبيق زيت الخروع للبواسير، حيث يمكن استعمال زيت الخروع في تخفيف حدة البواسير الخارجية بشكل طبيعي، فهو حل جيد وفعال، ويساهم في تخفيف الشعور بالألم، والمحافظة على رطوبة الأنسجة، كما أنه جيد لمحاربة الالتهابات نظرًا لأنه يحمل خصائص مضادة للالتهابات.

- مادة اعلانية -

وطريقة تطبيق زيت الخروع تكون من خلال غمس زيت الخروع في القطن لمدة ربع ساعة، وبعد ذلك يتم وضعه على منطقة البواسير، ويمكن تكرار هذا الأمر عدة مرات حسب الحاجة لجعل المنطقة رطبة باستمرار.

ومن الممكن أن يتم إضافة كمية مساوية من زيت الصبار النقي إلى زيت الخروع، ويتم مزج الزيوت معًا ثم يوضع الخليط على منطقة البواسير، مع تكرار هذا الأمر مرة أو مرتين في اليوم للحصول على نتائج جيدة.

علاجات منزلية للبواسير

هل زيت الخروع مفيد للبواسير، هناك بعض العلاجات الطبيعية الأخرى التي يتم اللجوء إليها في المنزل لتقليل الشعور بالانزعاج والألم، إلا أنها لا تغني عن العلاجات الطبية واستشارة الطبيب، حيث لابد من الحصول على العلاج الطبي المناسب في حالة استمرار الحالة.

عشب بندق الساحرة للبواسير

يمكن أن يساعد عشب بندق الساحرة في تقليل الشعور بالحكة والألم، وهما العرضان الأساسيان للاصابة بالبواسير، حيث يعد هذا العشب مضاد للالتهابات، كما أنه يخفف من التورم، ويمكن شراء هذا العشب في هيئة سائل وتطبيقه بشكل مباشر على البواسير، كذلك فهو قد يوجد في منتجات أخرى مثل المسحات المضادة للحكة والصابون.

الألوفيرا للبواسير

تم استعمال الالوفيرا تاريخيا لمعارجة البواسير والكثير من أمراض الجلد المختلفة، حيث يعتقد أنه يمتلك خصائص مضادة للالتهابات، ويحد من الاحساس بالتهيج، وبالرغم من عدم توافر أدلة سريرية كافية تؤكد فعالية الألوفيرا للبواسير، إلا أن المركز الوطني للصحة التكميلية والتكاملية أقر أنه آمن للغاية للاستعمال الموضعي.

هناك بعض الأشخاص الذين يعانون من الحساسية من الألوفيرا، لذلك لابد من التأكد من عدم وجود أي رد فعل تحسسي من خلال وضع كمية بسيطة على الذراع، والانتظار من 24 ساعة إلى 48 ساعة، وإذا لم يحدث رد فعل تحسسي، فإنه يصبح آمن للاستعمال.

ملح الإبسوم للبواسير

يمكن عمل حمام دافئ مع ملح الإبسوم، حيث تعمل تلك الحمامات على تهدئة التهيج الناتج عن البواسير، حيث يتم أخذ حمام دافئ لمدة 20 دقيقة بعد التبرز، ويعمل ملح الإبسوم على توفير المزيد من الراحة من خلال الحد من الشعور بالألم.

الكمادات الباردة للبواسير

يمكن وضع عبوات ثلج أو كمادات باردة على فتحة الشرج  لمدة ربع ساعة من أجل تخفيف التورم، وهذا الأمر مفيد بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من البواسير الكبيرة المؤلمة، ولكن لابد من الحرص على وضع الثلج داخل قطعة قماش أو منشفة، وليس تطبيقه بشكل مباشر على الجلد.

كريمات بدون وصفة طبية للبواسير

يمكن استعمال المراهم والكريمات التي لا تتطلب وصفة طبية مثل Preparation H الذي يساهم في الشعور بالراحة على الفور ولكن لا يسعمل لأكثر من أسبوع في المرة الواحدة، وهناك بعض الكريمات أيضًا التي يمكن أن تقلل من التورم وتساهم في الشفاء بشكل أسرع من البواسير.

ارتداء ملابس قطنية فضفاضة

تعمل الملابس القطنية الفضفاضة على المحافظة على منطقة الشرج نظيفة وجافة، وهذا من شأنه أن يحسن من شدة الأعراض، ويفضل البعد عن استعمال المنظفات المعطرة لتقليل التهيج.

هل زيت الخروع مفيد للبواسير

طرق الوقاية من البواسير

– يجب المحافظة على النشاط البدني من خلال ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، مع البعد عن الجلوس لفترات طويلة.
– لابد من التوجه للحمام عندما تشعر بالحاجة للتبرز، حيث يتسبب تأخير التبرز في إعادة امتصاص الماء من البراز، مما يجعل التبرز أصعب بكثير.
– لابد من إجراء بعض التغييرات في نمط الحياة والتغذية للوقاية من البواسير، حيث يجب الحرص على تناول الكثير من الأطعمة الغنية بالألياف، وشرب الكثير من الماء للمحافظة على حركة الجهاز الهضمي.

مضاعفات البواسير

أغلب حالات البواسير تكون سهلة العلاج وتختفي من تلقاء نفسها، إلا أنه في بعض الحالات قد تتسبب في حدوث مضاعفات مثل فقدان الدم الذي يسبب الاصابة بفقر الدم أي نقص في خلايا الدم الحمراء، كما يمكن أن تتسبب البواسير الداخلية في انقطاع إمدادات الدم مما يؤدي للشعور بالألم الشديد.

إذا لم تختفِ البواسير في غضون أسبوعين من العلاجات المنزلية وظلت مستمرة، فيجب على الفور استشارة الطبيب، حيث يقوم الطبيب بالتشخيص ووصف العلاجات الملائمة مثل الكريمات والمراهم الطبية، وإذا لم تنجح تلك العلاجات، فقد يوصي الطبيب بإجراءات أخرى مثل ربط الشريط المطاطي أو الجراحة وذلك حسب شدة الحالة.

https://www.youtube.com/watch?v=-yfY8BC3T_I

يسعدنا مشاركتك للمقال