ماهو علاج التخلف العقلي

تمت الكتابة بواسطة: منه
دقائق 6
علاج التخلف العقلي

 علاج التخلف العقلي ، التخلف العقلي هو اعاقة سلوكية أو فكرية تتسبب في عرقلة الوظيفة التكيفية عند الاتصال، أو ممارسة مهارات الحياة اليومية أو الاجتماعية أو عدم القدرة على الرعاية الذاتية . 

علاج التخلف العقلي

في الغالب يظهر التخلف العقلي في عدم قدرة المريض على التعلم، ويتسبب في المشي او الجلوس ببطء، أو عدم القدرة على النطق بسهولة، أو عدم القدرة على ربط الأشياء والأشخاص وتذكرها . 

قد يتسبب التخلف العقلي في العديد من المشاكل الصحية منها متلازمة الجنين الكحولي، ومتلازمة داون . 

علاج التخلف العقلي٣

- مادة اعلانية -

طرق علاج التخلف العقلي 

هناك طرق مختلفة تساعد على علاج التخلف العقلي، وتختلف هذه الطرق حسب شدة التخلف العقلي او تأثيره على سلوكيات المريض الناتجة عن التخلف العقلي . 

قد يتسبب التخلف العقلي في وجود بعض السلوكيات العدوانيةالسلوكيات العدوانية لدى الطفل، وفيما يلي بعض الطرق التي تساعد على علاج التخلف العقلي بحالاته المختلفة . 

 

علاج الاضطرابات السلوكية 

_ في الغالب يتم استخدام الادوية المضادة للذهان، وذلك لأنها تساعد على تخفيف الاضطرابات والاعراض السلوكية التي يعاني منها الطفل. 

_ ولكن هناك بعض الادوية التقليدية المضادة للذهان التي قد تتسبب في ظهور بعض الأعراض الجانبية الغير مرغوب فيها لدى الطفل. 

_ ولهذا فقد بدا الطب الحديث في الاستعانة ببعض الادوية الغير تقليدية المضادة للذهان، والتي تعمل على تخفيف الأعراض الجانبية لأدوية التخلف العقلي التقليدية . 

 علاج الإعاقة الذهنية  

في الغالب يحتاج الطفل باستمرار إلى المشورة حتى يمكنه التخلص من الإعاقة الذهنية وممارسة الحياة بشكل طبيعي، ولذلك يقوم الطبيب المعالج بوضع خطة علاجية مع أسرة الطفل يكون الهدف منها هو تطوير مهارات الطفل بشكل طبيعي، ورفع امكانياته التعليمية، وتعليمه بعض المهارات الاجتماعية والمهارات الذاتية، والخطة العلاجية للإعاقة الذهنية تتضمن على ما يلي 

_  العلاج السلوكي. 

_ العلاج الوظيفيّ . 

_ المشورة مع الطبيب المختص والمتابعة باستمرار .

_  الأدوية. 

علاج التخلف العقلي١

علاج التخلف العقلي بالأدوية

هناك بعض الادوية التي تستخدم في علاج التخلف العقلي وهي الادوية التي تعمل على علاج المشاكل العقلية التي تتسبب في صعوبة تأقلم المريض مع حياته مقارنة بالأصحاء، أن كان ذلك داخل المنزل أو في التجمعات العائلية أو في المدرسة، أو حتى في مكان العمل . 

ومن الضروري أن يقوم الطبيب بوصف بعض الادوية المساعدة، كما يجب إبقاء المريض تحت الملاحظة الشديدة حتى يمكن تخفيف الأعراض الجانبية لادوية التخلف العقلي، ومن أهم هذه الأدوية 

_  الأدوية المُنشطة. 

_ الأدوية المُضادة للذهان. 

_ أدوية مثبطات امتصاص السيروتونين الانتقائية. 

علاج السلوكيات العُداونية 

عدد كبير من المرضى المصابون بمرض التخلف العقلي يعانون من بعض التصرفات العدوانية، وتعتبر هذه التصرفات او السلوكيات هي السبب الشائع للمشاكل النفسية التي يعانون منها، ولذلك يجب على الطبيب ان يقوم بتشخيص هذه السلوكيات بشكل سليم ، وفي الغالب يقوم الطبيب باستخدام بعض العلاجات السلوكية التي تساعد على تهدئة الطفل بشكل جيد . 

ولكن أغلب مرضى التخلف العقلي يتم علاجهم باستخدام العلاجات المُضادة للذُهان، وذلك لانها تتميز بفاعليتها الاعلى من باقي علاجات السلوكيات عند الاطفال . 

في بعض الأحيان قد يقوم الطبيب بوصف بعض الادوية المضادة للاكتئاب لعلاج السلوكيات العدوانية لدى الأطفال المرضى . 

 ويجب نصح عائلة الطفل المصاب بالتخلف العقلي بالحرص على مراجعة الطبيب النفسي بهدل التأكد من عدم إصابة الطفل بأي أمراض أخرى مثل التوتر أو الاكتئاب أو غير ذلك من الأمراض النفسية . 

علاج التخلف العقلي

سبب الإصابة بالتخلف العقلي 

السبب الرئيسي في الإصابة بالتخلف العقلي 

 (mental retardation)، أو ما يطلق عليه الإعاقة الذهنية (intellectual disability) هو عدم اكتمال نمو الدماغ بطريقة سليمة. 

ولا تستطيع دماغ المريض أن تقوم بجميع وظائفها بصورة طبيعية مع مقارنتها بالوظائف التكيفية أو الذهنية عند الٱخرون الذين لا يعانون من المرض . 

ويتصف مريض التخلف العقلي بامتلاكه معدل ذكاء أقل المعدل الطبيعي، أي في ما يخص القدرات العقلية. 

بالاضافة إلى ذلك قد تنعدم المهارات الذاتية المتعلقة بممارسة الانشطة الخاصة بالحياة اليومية ، وبالرغم من ذلك فإنه يمكن لنرضى التخلف العقلي تعلم المهارات ولكن بصورة أبطأ من الٱخرين، ولكن هناك بعض المهارات التي لا يمكنهم تعلمها . 

مرضى التخلف العقلي لا يمكنهم أداء أغلب الوظائف الذهنية، مثل القدرة على حل المشكلات أو اتخاذ القرارات از السلوكيات الخاصة والسلوكيات التكيفية وهي سلوكيات رعاية الذات والتفاعل والتواصل مع الٱخرين . 

مستويات التخلف العقلي 

مستويات التخلف العقلي هم أربعة مستويات وهم الشديد والبسيط والمتوسطة والعميق، ويمكن تصنيف مستويات التخلف العقلي بأنه غير مصنف . 

وقد يكون التخلف العقلي مصحوبا بانخفاض في معدل الذكاء (IQ) أو عدم القدرة على التكيف مع الحياة اليومية. وذلك بالإضافة إلى وجود احتمالية الإصابة بإعاقات جسدية او تعليمية أو اجتماعية، او في النطق . 

الحالات الشديدة من التخلف العقلي التخلف العقلي يمكن تشخيصها عند الولادة، أما في الحالات الأقل شدة لا يمكن تشخيصها إلا بعد ظهور بعض المشكلات لدى المريض وعدم قدرته على إنجاز المهمات التي يقوم بها مماثليه في العمر ، ولكن في الغالب يتم تشخيص أغلب حالات التخلف العقلي بعد عمر 18 عاما.

يسعدنا مشاركتك للمقال